الهواتف الذكية تتعرض التهديدات الإلكترونية

   أصبحت الأجهزة المتنقلة أكثر انتشاراً من أي وقت مضى، ولكن مقتنيها لا يزالون غير مكترثين بحجم المخاطر التي قد يتعرضون لها، وتوصل استطلاع أجرته كاسبرسكي لاب و B2B International إلى أن 29% من المستخدمين ليس لديهم علم بالبرمجيات الخبيثة التي تستهدف الأجهزة المتنقلة، وهذا بحد ذاته يخدم أغراض مجرمي الإنترنت
ويظهر الاستطلاع الذي أجري في الإمارات بأن 51% من الهواتف الذكية التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد و56% فقط من الأجهزة اللوحية التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد مزودة ببرامج مكافحة الفيروسات، في حين أن 25% من الهواتف الذكية و31% من الأجهزة اللوحية تفتقر إلى أدنى مستويات الحماية مثل استخدام كلمة المرور. وقد يكون سلوك مستخدمي تلك الأجهزة ناجماً عن حقيقة مفادها أن 29% منهم لايدركون أساساً أن هناك تهديدات إلكترونية تستهدف الأجهزة المتنقل
وعلاوة على ذلك، يتعرض مستخدمو الأجهزة بنظام التشغيل أندرويد إلى تهديدات عبر الانترنت أكثر من نظرائهم من مستخدمي الأجهزة بنظام ويندوز، كما إن مستخدمي الأجهزة بنظام ويندوز لديهم دراية أوسع حول هذا النوع من المخاطر ويقومون بحماية أجهزتهم بمعدل 9 من أصل 10 حالات اختراق. وبالتالي، فقد توصل الاستطلاع بعد دراسة دامت لأكثر من 12 شهراً إلى إصابة 41% من مستخدمي الهواتف الذكية و36% من مستخدمي الاجهزة اللوحية بالتطبيقات الخبيثة. في حين تم اختراق حسابات الخدمة عبر الإنترنت لنسبة 18% من مستخدمي الهواتف الذكية و24% من مستخدمي الأجهزة اللوحية، بينما أثّرت الهجمات المالية الإلكترونية على 43% من مستخدمي الهواتف الذكية و50% من مستخدمي الأجهزة اللوحية. وقد شكل متوسط الأرقام لجميع الأجهزة القائمة على منصات مختلفة نسبة 31% (التطبيقات الخبيثة) و14% (اختراق حسابات الخدمة عبر الإنترنت) و43% (الهجمات المالية الإلكترونية) وهي أقل بكثير من أرقام الأجهزة بنظام أندرويد فقط

                                                                                                                                                                                       لتنسى مشاركة مع اصدقائك